حل مساء يوم السبت 29 دجنبر 2018 الدكتور محمد الأعرج وزير الثقافة والاتصال بمدينة الحسيمة في زيارة مفاجئة و تفقدية لدار الثقافة مولاي الحسن بالمدينة للوقوف على سير المؤسسة . و قد قام بزيارة الى بعض مرافق المركز ، شملت قاعة المكتبة و فضاء الطفل كما قام بتتبع جزء من فقرات افتتاح الدورة الأولى من مهرجان الغيطة المنظم من طرف جمعية جوهرة البحر الأبيض المتوسط بالحسيمة خلال يومي السبت و الأحد 29 و 30 دجنبر 2018.
وزير الثقافة و الاتصال وقف عن كثب خلال زيارته للمركز على تجربة توطين فرقة ثفسوين للمسرح الامازيغي بدار الثقافة الامير مولاي الحسن بالحسيمة و ذلك من خلال زيارة مختلف الأروقة المحتضنة للتوطين للمسرحي و كذا الوقوف عند الفضاءات المؤثثة من طرف الجمعية الموطنة و التي توثق لأبرز الأحداث الثقافية و الفنية التي شهدتها دار الثقافة مولاي الحسن بالحسيمة منذ تأسيسها. و قد عملت فرقة ثفسوين للمسرح الامازيغي بالحسيمة منذ حصولها على دعم التوطين المسرحي سنة 2015 و إلى حدود الساعة .من خلال مشروعي ” لنعش المسرح سنوات 2015-2016-2017 – و المسرح يجمعنا لسنة 2018 ” -على تجميع مختلف الصور و الملصقات الإشهارية التي توثق و تؤرخ لأبرز الأنشطة الثقافية و الفنية المنظمة بالمركز.
هذا و تجدر الإشارة أن هذه الزيارة هي الأولى من نوعها لوزير الثقافة و الاتصال محمد الأعرج لدار الثقافة مولاي الحسن بالحسيمة منذ توليه مسؤلية قطاع الثقافة بالبلاد خلال الولاية الحكومية الحالية.

1

2 (2)

3

4 (2)

6

11

14 (2)

18

20