حسن اندوح : الميدان الرياضي
بعد الغموض الذي كان يلف بالمسار المستقبلي لفريق هلال الناظور لكرة القدم ذلك الفريق الذي تأسس سنة ..1956..وسبق له أن صعد الى قسم النخبة الاولى سنوات : 1986 / 1987 / 1988 / وواجه فيها صفوة الكرة الوطنية من الوداد والرجاء البيضاويين..وكذا التذمر الذي يسيطر على المتعلقين بالفريق الهلالي بالقسم الذي يوجد فيه حاليا الا وهو القسم الاول من عصبة الشرق وهو قسم لا يشرف اسم الفريق ولا مضمون أرشيفه بقسم الصفوة ضمن عمالقة الكرة الوطنية ولا يحفظ ماء وجه من مر على تسيير ادارته المسيرة من المسيرين القدماء ..

أشرق الخبر الذي أضفى على صدور المتعلقين بالفريق الهلالي قلبا وقالبا الطمأنينة والارتياح ويتمثل في الجمع العام السنوي للفريق الأخضر الهلالي الذي سينعقد يوم الاثنين : 11 / 9 / 2017 – على الساعة السادسة مساءا بقاعة المركب السوسيو تربوي حي لعراصي الناظور

…وتفيد الألسن الرياضية حول ظهور هذا الجمع العام بأن احياءه وتحديد معالمه من الغامض الى المعلوم والمحدد يحسب على السادة : الرئيس السابق للفريق والفاعل الجمعوي والاعلامي زميلنا شوفي عبدالمنعم ..وكذا الرئيس والكاتب العام السابق الداهية مصطفى هرواش اضافة الى الناشط الجمعوي الشاب زميلنا أمزريني عبدالحكيم ….حسب الالسن الرياضية التي عاينت وواكبت عن كثب مدى عملهم المجهد وتواصلهم مع مختلف الاراء لأجل عقد الجمع العام وتحديد مصير الهلال

وابحارا الى مجموعة من الاراء لمجموعة من المحبين الهلاليين تفيد بأن تواجد هؤلاء الثلاثة ..زميلنا شوقي عبدالمنعم ..مصطفى هرواش..أمزريني عبدالحكيم..في الادارة الهلالية المقبلة أمرا لا بد منه ..لقيمة كل واحد ..

ولكن الجمع العام الذي سينعقد يوم الاثنين :11 / 9 / 2017 – بالمركب السوسيو تربوي على الساعة السادسة مساءا سيحدد الوجهة الهلالية وبدون شك ستكون صائبة هذه المرة