محمد الزبتي جواد بنهدي :
الحرشة احزاويا جماعة بوعرك ، المعروفة بـ “تاوريرت انبوستة”، في حاجة ماسة إلى بناء مسجد الحي التي ستقام أهله فيه صلاة الجماعة ، المسجد أطلق عليه اسم مسجد الخير وهو تحت الإنشاء وفي طور الإنجاز، واللجنة المشرفة على بنائه في أمس الحاجة إلى مواد البناء والمعونات ، كما هم في أمس الحاجة إلى مساعدة إخوانهم المسلمين ليشاركوهم في الأجر والثواب، ويعينوهم على هذه المهمة الجليلة.

نود من أهل الخير أن يعلموا أن المساجد هي بيوت الله عز وجل، وقد أضافها الله عز وجل إلى نفسه إضافة تعظيم وتشريف، فقال: “وأن المساجد لله فلا تدعوا مع الله أحداً”، وهي أحب البقاع إليه، فقد صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: “أحب البلاد إلى الله مساجدها”. ولهذا أوجب علينا تشييدها وعمارتها وصيانتها، كما حث رسول الإسلام وحض على بناء المساجد، ووعد مشيديها بالثواب الجزيل والأجر العظيم، لمكانتها في الإسلام، وحاجة المسلمين إليها في سائر البلاد والأزمان، يدل على ذلك ما ورد في الحديث: عن أبِي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إن مما يلحق المؤمن من عمله وحسناته بعد موته علماً علمه ونشره، وولداً صالحاً تركه، ومصحفاً ورثه، أو مسجداً بناه، أو بيتاً لابن السبيل بناه، أو نهراً أجراه، أو صدقةً أخرجها من ماله في صحته وحياته يلحقه من بعد موته”. رواه ابن ماجه وحسنه الألباني.

فبادروا إخواني الأفاضل أخواتي الفضليات باستباق الخيرات وتسجيل مشاركتكم في هذا العمل الجليل، ولو بالقليل، للفوز بالأجر العظيم، عسى الله عز وجل أن يكتبها لنا صدقةً جاريةً تكون لنا ذخراً يوم نلقاه…

لدفع مساهماتكم يرجى إيداع التبرعات بالحساب المفتوح لدى الخزينة العامة trésorerie générale تحت رقم:
310500101112270282630163

لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال على الارقام التالية:
0678025848-0662337706

1

2

3

4

5

6

7

8

9

10

11

12

13

14

15