ندد المستشار الجماعي السيد علي النعناع بعدم توصله بالاستدعاء لحضور الدورة العادية لشهر ماي 2018 لجماعة أزغنغان المنعقدة صباح يوم الخميس الماضي 3 ماي 2018 بمقر الجماعة، و التي عرفت المصادقة بإجماع الأعضاء الحاضرين على برنامج عمل الجماعة..
وأضاف المستشار الجماعي علي النعناع في تصريح فيديو نشره على قناته على اليوتوب أنه تفاجئ بعدم توصله بالاستدعاء لحضور أشغال الدورة في الوقت القانوني الذي قال إنه محدد في عشرة أيام قبل الموعد، مشيراً إلأى أن لجوءه للمحكمة الإدارية يأتي بغرض إنصافه ورد الاعتبار.

و جدير بالإشارة أن دورة ماي العادية لمجلس جماعة أزغنغان شهدت أيضا مناقشة ودراسة المشاكل النتعلقة بحفظ الصحة بأزغنغان بناءً على العريضة المقدمة من طرف جمعية ابيلاج، كما صادق المجلس أيضا على النقطة المتعلقة بهدم 28 حجرة دراسية مبنية بالمفكك و تعويضها بالبناء الصلب، و هدم الدور السكنية الكائنة داخل الفضاء الايكولوجي و إعادة إيواء ساكنتها خارج.