أخبارنا المغربية ـ

بات مستعملو الشهب الاصطناعية في الملاعب الوطنية مهددين بعقوبات رادعة تصل الى حد السجن لمدة 5 سنوات.

ونشرت الجريدة الرسمية، في آخر أعدادها، تفاصيل القانون المتعلق بتنظيم المواد المتفجرة ذات الاستعمال المدني، والشهب الاصطناعية الترفيهية، والمعدات التي تحتوي على مواد نارية.

ووفق القانون فإنه ينتظر مستعملي الشهب الاصطناعية بملاعب كرة القدم عقوبة تتراوح بين الحبس من سنة إلى خمس سنوات، وغرامة بين 50 ألف درهم، و500 ألف درهم أو بإحداهما في حق كل من يحوز دون مبرر قانوني مواد أولية، أو متفجرات أو شهب اصطناعية ترفيهية، أو معدات تحتوي على مواد نارية بيروتقنية، او يقوم بإدخالها بطريقة غير قانونية إلى التراب الوطني.