مراسلة :

حضر الشاب المسمى، تشين يودا من مواليد 25 يونيو 1975 ومن جنسية صينية الى مسجد النهضة يوم الجمعة 22 ربيع اول 1440 هـ الموافق لــ 30 نونبر 2018م فأشهر اسلامه امام خطيب الجمعة بعد الانتهاء من الصلاة حيث لقن الشهادتين وأن عيسى بن مريم رسول الله وكلمته القاها الى مريم وروح منه.
وصرح بأنه اعتنق الإسلام بعد التعرف على اركانه واخلاقه وفضائله وانه دين جاء به نبي الله سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم الذي يحتفل المسلمون في هذا الشهر المبارك بذكرى ميلاده. هذا النبي الذي بشرت به الأنبياء واتخذته اماما أمت به ليلة الاسراء والمعراج عندما جمعهم له الله تعالى ببيت المقدس كدليل على انه القدوة والاسوة وانه لبنة في صرح التوحيد الذي تجتمع عليه دعوتهم الى أقوامهم وأهليهم وذويهم.
وبعد أن كبر المصلون فرحا وابتهاجا بالوافد الجديد أسمى نفسه: إسماعيل تيمنا بنبي الله إسماعيل ابن إبراهيم الذي افتداه ربنا عز وجل بذبح عظيم بعد أن ابتلي الابتلاء المبين وامتحن الامتحان الشديد فتفوق التفوق المعروف في الطاعة والانضباط والبر بالوالدين