نظمت جمعية ماسينيسا يوم الخميس 18 أبريل ، بالفضاء الجمعوي لأزغنغان دورة تكوينية حول التدبير الاداري للجمعيات الرياضية من تأطير وإشراف الدكتورة سميرة العبدي الباحثة في قانون الرياضة والمستشارة لدى العديد من الهيئات والمؤسسات والبرامج الوطنية والدولية في المجال الرياضي ، لفائدة 60 مشارك ومشاركة من أُطر ومسيري الأندية الرياضية بإقليم الناظور وفعاليات المجتمع المدني .
استعرضت الدكتورة جملة من النصوص التشريعية والتنظيمية المؤطرة للأندية والجمعيات الرياضية وعلى رأسها النظام الأساسي للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والنظام النموذجي للجمعيات الرياضية ، بالإضافة الى دليل الاعتماد حيث أصبحت كافة الجمعيات والاندية المنضوية تحت لواء الجامعة والعصبة ملزمة باعتماد النظام الأساسي النموذجي للجمعيات الرياضية الصادر في الجريدة الرسمية رقم 6466 بتاريخ 19 ماي 2016والذي ينسخ ويعوض النظام الاساسي السابق للأندية والجمعيات وذلك خلال جموعها العامة برسم الموسم الرياضي 2019/2018 وباتخاذ الإجراءات التنظيمية خلال عقد هذه الجموع كانتخاب الرئيس وأعضاء المكتب المديري للجمعية عن طريق الاقتراع باللائحة لمدة 4 سنوات ، تضم اللائحة علاوة على الرئيس من 9 إلى 15 عضوا وكذا تحويل الجمع العام العادي الى جمع عام غير عادي قصد المصادقة على النظام الاساسي النموذجي وفق (نموذج لجمعية وحيدة النشاط او نموذج لجمعية متعددة الفروع الأنشطة)، كما تطرقت أيضا إلى برنامج ومشروع الجمعية لتحقيق النتائج وما يتظمنه هذا المشروع من تدابير وأنشطة تخضع لمعايير الحكامة والشفافية وتستخدمه الوسائل العصرية للتدبير والإدارة المبنية على النتائج .
قبيل الختام تم فتح باب النقاش للمشاركين/ات الذين أبدوا انشغالاتهم وتساؤلاتهم المرتبطة بمختلف مجالات تدبير أنشطتهم الرياضية .
وتجدر الإشارة أن هذه الدورة تأتي في إطار فعاليات الاسبوع الرياضي النسخة الثانية المنظم من طرف جمعية ماسينيسا للأعمال الاجتماعية والثقافية والرياضية بأزغنغان بشراكة مع جماعة ازغنغان وبتنسيق مع عصبة الشرق لكرة القدم تحت : “شعار تنمية الكفاءات الرياضة تأهيل مستمر للعنصر البشري” .

1

2

3

4

5

6

7

8+

9

10

11

12

13

14

15

16

17

18

19

20

22