يوسف بيلال وسفيان أزكاغ

اختُتمت مساء يوم الأحد 17 مايو الجاري بمدينة أزغنغان، فعاليات مهرجان إحياء ذكرى استشهاد الشريف محمد أمزيان، بتكريم بوابة أزغنغان الإخبارية، إلى جانب كل من حفيد الشريف محمد أمزيان الحاج صارح وفعاليات أخرى.

وقد حظيت بوابة أزغنغان الإخبارية بتكريم خاص من المهرجان، الذي نظمته جمعية ماسين للثقافة والفن، بشراكة مع المجلس البلدي لأزغنغان، تحت شعار «حفظ الذاكرة.. مسؤولية الأجيال».

وقال يوسف بيلال رئيس تحرير بوابة أزغنغان الإخبارية، في كلمة أثناء لحظة التكريم، بأنه شرف كبير للبوابة أن يتم تكريمها تزامناً مع ذكرى استشهاد رمز من رموز مدينة أزغنغان، كما تَقدّم بالشكر الجزيل إلى جمعية ماسين على هذه الالتفاتة المعبرة، وأضاف بأن بوابة أزغنغان الإخبارية واكبت جميع أنشطة ومشاريع وبرامج جمعية ماسين منذ أن كانت نادياً تربوياً بثانوية ابن سينا التأهيلية، وقبل أن يقرر أعضاؤها تأسيس جمعية تشتغل خارج أسوار المؤسسة التربوية.

إن تكريم بوابة أزغنغان الإخبارية ضمن ذكرى غالية على قلوب الجميع، هو حصاد ثمار 6 سنوات من العمل الدؤوب، ونهج الموضوعية والمهنية في التفاعل مع مجريات الأحداث في ظل إعلام جهوي تواجهه العديد من الإكراهات.

لقد أثبتت بوابة أزغنغان الإخبارية أنها بالفعل بوابة مواطنة من خلال مساهماتها في جل الأنشطة والمبادرات الإعلامية الجادة والهادفة، وهي تعتبر التكريم شحنةً لمزيد من الإرادة والعزيمة قصد مواصلة المسير في تسليط الضوء على أحداث وقضايا مدينة أزغنغان، وذلك إيماناً من القائمين على البوابة بالدور الفعال الذي يلعبه الإعلام للمساهمة في دفع عجلة التنمية إلى الأمام ورفع التهميش عن هذه المدينة المجاهدة.

103

100

101

102