يوم الأربعاء 06 رجب 1440هـ الموافق لـ 13 مارس 2019 نظم المجلس العلمي بالناظور بتعاون مع مندوبية الشؤون الإسلامية صبحية لإفتتاح الأسبوع العلمي والاجتماعي للمرأة بمناسبة اليوم الاممي للمرأة.
وذلك ببرنامج تضمن الفقرات التالية:
-القرآن الكريم – النشيد الوطني – كلمة الافتتاح للسيدة عضوة المجلس العلمي منسقة خلية المرأة ثم كلمة السيد رئيس المجلس العلمي التي كانت عبارة عن مداخلة في موضوع: التحديات المهددة لمؤسسة الاسرة، فمداخلة الأستاذ/ حميد بلمهدي نائب الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالناظور في موضوع : الجديد في مدونة الاسرة (قانون تجريم العنف نموذجا). مداخلة الأستاذ أحمد بلحاج مندوب الشؤون الإسلامية في موضوع: المرأة ومحاربة الامية وحفظ القرآن الكريم (الناظور نموذجا).
والاسبوع الذي ينعقد بمناسبة اليوم العالمي للمرأة يعد النسخة التاسعة ضمن الأنشطة التي دأب المجلس العلمي تسطيرها منذ تسع سنوات احتفاء بالمرأة. وتتنوع أنشطة هذه السنة الى ثقافية وعلمية وتواصلية واجتماعية.
وهكذا، فإن من بركة المرأة المغربية المسلمة المتشبعة بروح المواطنة الحقة، والحريصة على الدفاع عن ثوابت المملكة. سيتم فتح كتابين قرآنيين بتاوريرت بوستة بسلوان وبحي عريض بالناظور. كما سيستفيد ازيد من 30 طفلا من عملية الختان الجماعية وسيتم التواصل مع نزلاء ونزيلات السجن المحلي ومركز حماية الطفولة بتقديم هدايا وتنظيم مسابقات ثقافية وترفيهية.
كما أن هذا الأسبوع سيعرف ندوات أخرى ومحاضرة للأستاذ مصطفى بنحمزة يوم الاحد 17 مارس الجاري ثم محاضرة للأستاذة بثينةالغلبزوري يوم 29 مارس الجاريأستاذة بجامعة محمد الخامس بالرباطوسيتوج الأسبوع بتكريم محفظة بعمرة يوم 13 أبريل المقبل. وقد اختير كشعار لهذا الأسبوع: المرأة في يومها الأممي: الواقع ورهانات المستقبل. وذلك لتحسيس عنصر النساء بدورهن في تسيير دواليب الامة، وأن المرأة تشكل مع شقيقها الرجل العمود الفقري لمؤسسة الاسرة التي تعد من أقدم المؤسسات التي عرفها الانسان، وإنها مؤسسة قائمة وفاعلة رغم التحديات التي تواجهها وسبق ان واجهتها.
وخلال الندوة التي انعقدت في الافتتاح أسير الى ضرورة تشجيع الزواج كمشروع مجتمعي شعبي لتحصين مؤسسة الأسرة بالإضافة إلى سن قوانين لتجريم المواقع الإباحية ثم التشبث بمدونة الاسرة التي تعد سياجا منيعا لحماية هذه المؤسسة.
وقد سبقت هذه الصبحية الافتتاحية محاضرة في موضوع: تكريم المرأة من خلال نظام الإرث التي القاها الأستاذ الباحث/ احميدةمرغيش، عدل بهيئة الناظور بين العشاءين بمسجد الاميرة للاآمينة بالناظور يوم الثلاثاء 05 رجب 1440هـ الموافق لــ 12 مارس 2019م. هذه المحاضرة التي عرفت حضورا نوعيا متميزا تناولها السيد المحاضر في محاور تصب في تنزيل نظام الإرث بقواعده وتفاصيله على ارض الواقع، حيث اعتبر الحقوق التي تنالها المرأة كوارثة في تركة موروثها من أرقى وأرفع ما كرمت به المرأة في الإسلام. فهناك فروض في هذا النظام الذي يعد من خصوصيات هذا الدين تختص بها النساء ولا يشاركهن فيها أحد من الرجال كالثمن والثلثان مثلا. وان هناك عشرة من النساء يستفدن من الإرث وهو عدد لا يوجد عند الأنظمة الأخرى.
وانفضت المحاضرة بعد اذان العشاء بالدعاء الصالح.

IMG_8779

IMG_8788

IMG_8789

IMG_8790

IMG_8798

IMG_8800

IMG_8802

IMG_8804

IMG_8811

IMG_8814