في إطار الاحتفاء باليوم العالمي للشعر، خلدت الثانوية الإعدادية الريف بالناظور مساء الخميس 21 مارس 2019 هذه المناسبة باستضافة الشاعر جمال أزراغيد في أمسية شعرية أقامها نادي الثقافة والفن بهذه المؤسسة تحت شعار ” معا لنشر التسامح ونبذ الغش”. استهلت الأمسية بقراءة ما تيسر من القرآن الكريم التي أعقبها النشيد الوطني.
وبعد الكلمة الترحيبية التي ألقتها إحدى تلميذات المؤسسة وتقديم باقة ورد للشاعر الضيف ، ألقى هذا الأخير كلمة شكر فيها المؤسسة في شخص مديرها الأستاذ ميمون حرش والأساتذة المشرفين على النادي على الدعوة والاستضافة ، وتحدث عن أهمية الشعر ودوره في إشاعة القيم الإنسانية النبيلة وزرع المحبة والسلام والسعادة،.. ولهذا خصص له يوم 21 مارس من كل سنة عيدا تحتفل به الإنسانية في بقاع العالم، والذي يصادف حلول فصل الربيع. ثم قرأ بعض القصائد منها قصيدته الأخيرة “لا شيء لي” التي كانت موضوع طرح مجموعة من الأسئلة من طرف التلاميذ على الشاعر الذي تولى الإجابة عنها ، والمتعلقة بالإبداع الشعري ، وطقوس الكتابة ، والصورة المرافقة لها في الملحق الثقافي لجريدة “العلم “وحضور المرأة وغيرها من الأسئلة التي تنم عن مدى اهتمام تلامذتنا بالشعر والفن بصفة عامة. وبعدئذ فتح المجال أمام التلميذات والتلاميذ للمشاركة في مسابقة الإلقاء الشعري سواء باللغة العربية أم الفرنسية أمام لجنة مكونة من الأساتذة المبدعين. وقد تمخضت المسابقة عن فوز ثلاث تلميذات قدمت لهن الجوائز تشجيعا لهن على مواصلة الكتابة الشعرية والإلقاء الجيد .
وفي الأخير أعطيت الكلمة   لمدير المؤسسة الذي أشادا بهذه الاحتفالية التربوية التي تحفز التلاميذ على المثابرة والاستفادة والانفتاح على مجال الإبداع والثقافة. كما عبر الشاعر جمال أزراغيد على سعادته بهذا اللقاء وعلى حسن الاستقبال والاهتمام بالشعر، ولاسيما أن النشاط جاء احتفاء بالشعر في عيده الأممي، داعيا التلاميذ إلى قراءة الشعر والكتب في مختلف المجالات الإبداعية والاجتهاد في الدراسة للحصول على المراتب العليا. وختمت الأمسية بالتقاط صور تخلد هذه المناسبة المائزة وتقديم شهادة شكر وامتنان للشاعر الضيف.

1

2

3

4

5

6

7