تواصل آليات مجلس جهة الشرق عملية فتح مجموعة من المسالك الطرقية بمختلف الجماعات القروية بإقليم جرادة، وذلك في إطار فك العزلة عن ساكنة هذه المناطق وتسهيل عملية تنقلهم أمام الظروف الصعبة التي كانوا يعيشونها بفعل صعوبة المسالك ووعورتها.
وبلغت المسافة المنجزة من المسالك الطرقية لحد الآن على مستوى مجموع جماعات إقليم جرادة، أزيد من 60 كيلومترا، في حين سيأتي الدور على الجماعات الأخرى المتبقية من الإقليم.
وستستفيد جميع الجماعات القروية بإقليم جرادة التي يصل عددها إلى 11 جماعة، من برنامج إنجاز المسالك الطرقية وذلك بحصة 10 كيلومترات لكل جماعة، بما مجموعه 110 كيلومترا، على صعيد الإقليم.
وعبرت ساكنة المناطق المستفيدة عن شكرهم وامتنانهم لهذه الالتفاتة من لدن مجلس جهة الشرق، التي ستمكن من فتح وتوسيع المسالك الطرقية؛ وهو ما سيسهم في فك العزلة عنها.
وستشمل المرحلة المقبلة من تدخل آليات المجلس ستشمل كل من إقليمي تاوريرت وكرسيف اللذان لم يستفيدا بعد من برنامج فتح المسالك الطرقية.

_DSC3278

_DSC3314

_DSC3330

_DSC3357

_DSC3360

_DSC3370

_DSC3425

_DSC3427